تركيا

أردوغان يقرر إغلاق مستشفيات تركيا أمام الليبيين


قام الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإغلاق المستشفيات التركية أبوابها أمام المواطنين الليبيين، بعد أن استنزفت قياداتها عشرات الملايين من الدولارات من قوت وموارد الليبيين.

وقد طالب القيادي في مليشيا ثوار طرابلس والمقيم بتركيا، والمعين من رئيس حكومة الوفاق فايز السراج في منصب مستشار إداري بالملحقية الصحية الليبية في أنقرة، عاطف برقيق، الليبيين الراغبين بالعلاج في الخارج، بتجنب الساحة التركية حتى يتم تسوية الديون المستحقة من المستشفيات في تركيا.

ونشر برقيق، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إن الملحقية الصحية في تركيا تعيش هذه الأيام أسوأ أيامها، فقد أغلقت كل المستشفيات التركية أبوابها أمام علاج الليبيين بسبب تراكم الديون، والتي تجاوزت عشرات الملايين من الدولارات، ولم يعد بالإمكان إدخال أي حالة جديدة للعلاج.

وقد أعرب الليبيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن سخطهم على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي اتهموه باستغلال حكومة الوفاق ورئيسها فايز السراج لنهب أموال الشعب الليبي باتفاقات صورية لاستباحة ثروات الليبيين.

وأشار بعض الليبيين إلى ما كشفته تقارير دولية، الشهر الماضي، عن استيلاء تركيا على 22 طنا من احتياطي الذهب في مصرف ليبيا المركزي، خلال الفترة بين 2011 و2019.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى