الشرق الأوسط

التحالف يكذب مزاعم الحوثي بوجود قصف على مديريتي “منبه وشدا”


كذّب التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، الأحد، رواية مليشيات الحوثي حول قصف مديريتي “منبه” و”شدا ” الحدوديتين.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العميد الركن تركي المالكي، إن مزاعم المليشيات الحوثية بوجود قصف حدودي على مديريتي “منبه” و”شدا” ووجود ضحايا مدنيين عارية عن الصحة.

وأوضح المالكي، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تدعم كافة الجهود لتثبيت واستمرار الهدنة المنتهية بتاريخ 2 أكتوبر الماضي، وتمارس أعلى درجات ضبط النفس في ظل استمرار خروقات المليشيات الحوثية على الحدود والداخل اليمني من قبل عناصرها غير المنضبطة أو التي لا تستطيع السيطرة عليها.

وتابع، في بيان، أن ما يتم تداوله يأتي ضمن سياق المزاعم الحوثية المستمرة بمناطق تقع ضمن سيطرتها وتمثل نقاطاً ساخنة لخلافات وتصفيات عمليات جماعات الجريمة المنظمة كالتهريب وتجارة المخدرات والاتجار بالبشر والتي يتم إدارتها من قبل قيادات وعناصر تابعة للمليشيات الحوثية.

وزعمت مليشيات الحوثي الإرهابية، مقتل 4 عناصر تابعة لها بينهم مدني جراء قصف للتحالف العربي على المناطق الحدودية من صعدة شمالي اليمن.

والأربعاء الماضي، قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، إن الحرب في اليمن يجب أن تنتهي عبر التفاوض، مؤكدا دعم بلاده لكافة جهود وقف إطلاق النار هناك.

وأضاف وزير الخارجية السعودي في تصريحات له بمنتدى الاقتصاد العالمي دافوس 2023 ، أن: “إنهاء الحرب في اليمن يجب أن يتم عبر حل توافقي وهو ما نعمل عليه حاليًا”، مشيرا إلى أن الصراع في اليمن لن ينتهي إلا من خلال تسوية سياسية.

وتابع فيصل بن فرحان، قائلا “نحقق تقدمًا في اليمن لكن مازال هناك ما ينبغي فعله”، مشيرا إلى أن “هناك حاجة لإيجاد سبيل لإعادة الهدنة في اليمن والعمل على تحويلها إلى وقف دائم لإطلاق النار”.

ويهدد تصعيد مليشيات الحوثي بعودة قتال بشكل غير مسبوق لليمن، وسط تحذيرات مراقبين من هذه الخطوات التصعيدية التي تهدد أي مساع أو جهود أممية ودولية لتحقيق أي تقدم في الملف اليمني.

وقتل العشرات من المختطفين والأسرى في سجون مليشيا الحوثي بعمليات تعذيب جسدية مروعة، بحسب تقارير حقوقية محلية وإفادات لأُسر الضحايا.

وعلى مدار 8 أعوام مضت، قتل نحو 671 معتقلا داخل معتقلات مليشيات الحوثي بسبب التصفية والإهمال ونوبات قلبية، بعد حرمانهم من تلقي العلاج اللازم، مما أصابهم بالفشل الكلوي والشلل، على وطأة التعذيب الذين يتعرضون له.

وتشير التقارير إلى أن مليشيات الحوثي اعتقلت واختطفت نحو 16 ألفًا و804 مدنيين بينهم 4 آلاف و201 مختطف مدني ما زالوا في المعتقلات حتى اليوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى