إقتصاد

مؤسس أمازون أول ثري في التاريخ يتخطى 200 مليار دولار


الأميركي جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون، يدخل التاريخ من جديد كأول شخص على الإطلاق تتخطى ثروته 200 مليار دولار.

وبلغ صافي ثروة بيزوس 202 مليار دولار، أي أنه أصبح أغنى من مؤسس مايكروسوفت، بيل غيتس، صاحب المركز الثاني، بـ78 مليار دولار، وفق مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات.

وزادت ثروة أمازون على نحو ملحوظ، خلال السنوات الأخيرة، بفضل صعود كبير في أسهم شركته المعروفة على الصعيد العالمي، حيث كانت في سنة 2018 قد قفزت بشكل كبير لتتجاوز عتبة 150 مليار دولار، لكنه أصبح أغنى شخص في العالم للمرة الأولى في 2017.

وفي أبريل الماضي، سجلت أسهم شركة أمازون رقما قياسا مستفيدة من طلب غير مسبوق من قبل الزبائن، وسط انتعاش في أسواق المال.

ويوم الأربعاء، تم تقدير قيمة شركة أمازون في السوق بأكثر من 1.7 ترليون، وهي بذلك ثاني أغلى شركة في الولايات المتحدة بعد أبل.

وكما يقولون مصائب قوم عند قوم فوائد، حيث استفادت شركة أمازون بشكل كبير من جائحة كورونا، بعدما صار الناس أكثر إقبالا على التسوق الإلكتروني، نظرا إلى إجراءات التباعد الاجتماعي وقيود التنقل.

وفي الربع الثاني من العام الجاري، تجاوزت عائدات الشركة 88.9 مليار دولار، أي أكثر مما كان متوقعا، وبالرغم مما جرى إنفاقه في الاستثمارات المتعلقة بوباء كورونا.

ويقول الخبراء إن بيزوس كان سيبلغ هذا الرقم قبل فترة، لولا طلاقه من زوجته ماكينزي، لأنها حصلت على حصة من أمازون قدرها 5 في المئة، أي 37 مليار دولار، في ذلك الوقت، لكن هذه الحصة صارت 66 مليار دولار، بعد الارتفاع المسجل يوم الأربعاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى