المغرب العربي

ليبيا.. إطلاق رصاص أمام مقر حكومة الدبيبة لتفريق متظاهرين والحصيلة قتلى وجرحى


أفادت مصادر بسماع أصوات إطلاق نار قرب مقر حكومة عبدالحميد الدبيبة بطريق السكة في ‫العاصمة الليبية طرابلس.

حيث ذكر شهود عيان أن مليشيات مسلحة موالية لرئيس حكومة الوحدة المنتهية الولاياة برئاسة الدبيبة فرقت متظاهرين قرب مقر الحكومة بطرابلس واعتقلت عددا منهم.

كما أكدت مصادر أن إطلاق النار أسفر عن مقتل كل من المتظاهرين أحمد العباني و سالم العمالي وعبدالرحيم القرقوطي. كما اعتقلت المليشيات الحرس الرئاسي قيادات من تيار بالتريس الداعي للتظاهرة وهم محمد الشريف ، وعبدالحكيم زناقر ومنعم القاضي، وسالم الوافي.

وافتحمت مليشيات مقر المجلس البلدي بمدينة مصراتة وتم إحراقه.

كما واصل المتظاهرون الليبيون الغاضبون من حكومة عبدالحميد الدبيبة منتهية الولاية، المظاهرات، الجمعة، بالعاصمة طرابلس وبعض مدن الغرب.

وحاول مؤيدو التيارات الإسلامية المتشددة التابعة لمفتي الجماعات التكفيرية الصادق الغرياني تشويه الحراك السلمي في العاصمة طرابلس، عبر دس عناصره ضمن المتظاهرين ورفع شعارات تحيد عن المطالب الحقيقية للحراك.

كما اندس عدد من أنصار عبدالحميد الدبيبة بين المتظاهرين للترويج له ولمخططه للانقلاب على خارطة الطريق بإجراء انتخابات دون أساس قانوني وتشريعي في مناطق نفوذه.

واستمرت مسيرة الحراك الغاضب إلى أن وصلت مقر مجلس الورزاء بطريق السكة، مطالبة الدبيبة بالرحيل فورا وتسليم السلطة والتعجيل بإجراء انتخابات رئاسية ونيابية في البلاد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى