مجتمع

مصر … جنازة لأب شاهد انتحار ابنه شنقا


انتحر طفل مصري داخل غرفة نومه شنقاً، الجمعة، وتفاقمت المأساة عندما شاهد والده جثته فتوفّي على الفور.

القصة المأساوية شهدتها منطقة المعادي، إحدى أشهر مناطق العاصمة المصرية القاهرة، إذ تلقت الأجهزة الأمنية بلاغا بالعثور على “أدهم – 14 عاماً” مشنوقا داخل غرفة نومه.

وأثناء المعاينة حضر والد الطفل، وبمشاهدة نجله وهو جثة هامدة سقط على الأرض، وبفحصه تبين أنه فارق الحياة، بحسب وسائل إعلام محلية مصرية.

وقررت النيابة العامة المصرية انتداب الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة وصرحت بالدفن، وكلفت المباحث بسرعة تحرياتها حول الواقعة وملابساتها، وطلبت استدعاء الأسرة لسماع أقوالها حول الواقعة.

واستلمت الأسرة جثمان الابن مساء الجمعة، وشيّع جثمان الأب والابن من المنزل وسط تجمع الأهالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى