المغرب العربي

أزمة الحكومتين… ليبيا تطلق خلال أيام مشروع المصالحة الوطنية


بدا بريق أمل يلوح في الأفق قد يبشر بتحريك المياه الراكدة على وقع أزمة الحكومتين في ليبيا وما تبعها من “اختناقات” اقتصادية وأمنية.

فالمجلس الرئاسي الليبي، أعلن اليوم الثلاثاء إطلاق الملتقى التحضيري لمشروع المصالحة الوطنية الليبية الشامل خلال أيام، على أن يكون “بتمثيل واسع لكافة الأطراف والمناطق في ليبيا”.

وفي بيانه قال المجلس الرئاسي الليبي إن نائب رئيسه عبد الله اللافي استعرض اليوم الخطوات المتخذة لمشروع المصالحة وتجهيزات الملتقى التحضيري لمؤتمر المصالحة الوطنية المزمع عقده خلال الأيام المقبلة .

المصالحة الوطنية

وبحسب المجلس الرئاسي، فإن اللافي التقى ظهر اليوم بمقر ديوان المجلس الرئاسي في طرابلس رئيس مجلس التخطيط الوطني الدكتور مفتاح احرير ورئيس لجنة المتابعة لمشروع المصالحة الوطنية النائب أيمن سيف النصر وفريق العمل المصاحب لهما. والذين قدموا إحاطة حول الخطوات المتخذة لضمان نجاح مشروع المصالحة الوطنية الذي أطلقه المجلس الرئاسي خلال الأشهر الماضية .

من جانبه، قال نائب رئيس المجلس الرئاسي عبدالله اللافي، إن مشروع المصالحة الوطنية يسير بخطى ثابتة من خلال المهام والخطوات المنجزة خلال الأشهر الماضية منذ إطلاق المشروع. مشيرًا إلى أن الملتقى التحضيري سيكون حجر الأساس لمؤتمر المصالحة الوطنية الشامل الذي سيتبعه خلال فترة وجيزة.

وتعيش ليبيا في صراع بين حكومتين على السلطة والشرعية؛ بعد أن كلف مجلس النواب في مارس الماضي، حكومة برئاسة فتحي باشاغا. إثر انتهاء فترة حكومة عبدالحميد الدبيبة، إلا أن الأخيرة ترفض تسليم السلطة إلا لحكومة تكلف من قبل برلمان جديد يأتي عبر انتخابات مقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى