المغرب العربي

الأطراف الليبية تبدأ عملية فتح الطرقات البريّة بين الشرق والغرب


تنفيذا لقرارات وتفاهمات تم التوصل إليها خلال اجتماعات اللجنة العسكرية (5+5)، بدأت الأطراف المتحاربة في ليبيا، إجراءات فتح الطرقات البرية المقفلة منذ أشهر بين الشرق والغرب الليبي.

وأزالت قوات تابعة لمدينة مصراتة وموالية لحكومة الوفاق، يوم الجمعة، عددا من السواتر الترابية بالطرق الداخلية الرابطة بين القداحية ووادي زمزم باتجاه الجفرة، وهي المنطقة التي كانت توصف بالخط الأحمر الفاصل بين الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق، في انتظار إزالة مكافحة الحواجز والألغام والفتح التام والنهائي للطرقات الرابطة بين سرت وطرابلس وبين مصراتة ومدن الشرق الليبي.

والأسبوع الماضي، اتفقت اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، في ختام اجتماعاتها في مدينة سرت، على فتح الطريق الساحلي بين الشرق والغرب لتسهيل حركة المواطنين، وكذلك إخراج المرتزقة والمقاتلين من خطوط التماس.

والشهر الماضي، فتحت أجواء ليبيا بين الشرق والغرب واستأنفت الرحلات الجويّة من جديد بعد توقف دام عام، بسبب احتدام القتال بين الجيش الليبي وقوات حكومة الوفاق حول العاصمة طرابلس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى