صحة

الفوائد الصحية للنظام الغذائي النباتي


من كل عام يحتفل العالم في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني باليوم العالمي للخضريين، وليس النباتيين.

والإنسان النباتي هو الذي يكون غذاؤه معتمداً على النباتات بشكل كامل، فيستبعد تماماً منتجات الألبان والمنتجات الحيوانية، وليس اللحوم فقط.

ويدعي مَن يعتمد هذا النظام الغذائي أن أسلوب الحياة الخضري يعزز صحة الإنسان ويحمي رفاهية الحيوانات ويساعد على حماية البيئة.

ومن منطلق تحسين صحة الإنسان، يستعرض التقرير التالي الفوائد الصحية للنظام الخضري، وفقاً لموقع “فان بيدج” الإيطالي، و”healthline” الطبي الأمريكي.

غني بالمعادن الطبيعية

النظام الغذائي النباتي

المجموعات الغذائية المعتمدة على الخضروات والبقوليات والفواكه على سبيل المثال خالية من الكوليسترول، بالإضافة إلى احتوائها على نسبة منخفضة من الدهون، ونسبة عالية من الألياف أو المواد الكيميائية النباتية الواقية.

ولذلك، مع اتباع نظام غذائي نباتي، يتم تعظيم تناول هذه المواد المفيدة الغنية أيضاً بالبوتاسيوم والمغنيسيوم وحمض الفوليك والفيتامينات أ، ج (سي) وهـ.

الحماية من الإصابة بالسرطان

النظام الغذائي النباتي

وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، يمكن منع حوالي ثلث جميع أنواع السرطان من خلال عوامل كثيرة منها النظام الغذائي.

تشير الأبحاث أيضاً إلى أن تناول 7 حصص على الأقل من الفاكهة والخضروات الطازجة يومياً قد يقلل من خطر الوفاة بسبب السرطان بنسبة تصل إلى 15%.

كما أنه على سبيل المثال، قد يقلل تناول البقوليات بانتظام من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم بنسبة 9-18%.

صحة القلب

النظام الغذائي النباتي

يرتبط تناول الفواكه والخضروات الطازجة والبقوليات والألياف بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب.

وذلك من خلال أن الأنظمة الغذائية النباتية أكثر فاعلية في خفض نسبة السكر في الدم والكوليسترول السيء، الأمر الذي يكون مفيداً بشكل خاص لصحة القلب، لأن خفض مستويات ضغط الدم المرتفع والكوليسترول والسكر، قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة تصل إلى 46%.

تقليل آلام التهاب المفاصل

النظام الغذائي النباتي

أفادت الدراسات بأن النظام الغذائي النباتي له آثار إيجابية على الأشخاص المصابين بأنواع مختلفة من التهاب المفاصل.

شارك في إحدى الدراسات العشوائية 40 شخصاً مصاباً بالتهاب المفاصل، وبحثت الدراسة مواصلة هؤلاء نظامهم الغذائي أو التحول إلى نظام غذائي نباتي كامل لمدة 6 أسابيع.

وأفادت بأن الذين اتبعوا نظاماً غذائياً نباتياً، كانوا بمستويات طاقة أعلى وأداء عام أفضل من أولئك الذين لم يغيروا نظامهم الغذائي.

كما أشارت العديد من الدراسات الأخرى إلى أن اتباع نظام غذائي نباتي يمكن أن يساعد في تحسين أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي، بما في ذلك الألم وتورم المفاصل، الفوائد التي قد ترجع إلى المحتوى العالي من مضادات الأكسدة والبروبيوتيك والألياف في النظام الغذائي النباتي، بالإضافة إلى نقص بعض الأطعمة المحفزة.

إنقاص الوزن

النظام الغذائي النباتي وإنقاص الوزن - تعبيرية

تميل الأطعمة النباتية إلى أن تكون أقل في السعرات الحرارية من الحيوانية، مما يجعل من السهل تحقيق وزن صحي للجسم دون التركيز على نظام يقوم على خفض السعرات الحرارية.

كما أن معظم الأطعمة النباتية تحتوي على دهون مشبعة أقل بكثير من المنتجات الحيوانية.

بالإضافة إلى أن العديد من الدراسات أظهرت أن النباتيين يميلون إلى امتلاك مؤشرات كتلة جسم أقل من غير النباتيين.

الحماية من الإصابة بالسكري

أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يتبعون النظام النباتي أو الخضري يميلون إلى انخفاض مستويات السكر في الدم عن غير النباتيين وقد يقللون من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بنسبة تصل إلى 78%.

كما يمكن أن يساعد استهلاك الكثير من الأطعمة النباتية الصحية أيضاً على التقليل من عوامل الخطر المرتبطة بتطور مرض السكري، مثل السمنة.

واُحتُفِل بهذا اليوم لأول مرة عام 1994 من قبل المغنية البريطانية والناشطة في مجال حقوق الحيوان واليس لويز، التي أصبحت فيما بعد رئيس جمعية النباتيين في بريطانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى