الشرق الأوسط

مباحثات الكاظمي مع ستولتنبرغ لتعزيز التعاون العسكري بين العراق والناتو


قام رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، بمباحثات ملفات عدة خلال لقائه الأمين العام لحلف الشمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، في نيويورك.

وفي بيان صرح المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء العراقي إن اللقاء استعرض جهود القوات العراقية في مكافحة الإرهاب وملاحقة فلوله، والنجاحات التي حققتها ميدانياً. وانعكست إيجاباً على ترسيخ الأمن والاستقرار في البلاد.

ووفق البيان فقد شهد اللقاء البحث في تعزيز سبل التعاون الأمني والعسكري بين العراق ودول حلف الناتو، التي تقدم مساعدتها للقوات العراقية في مجال التدريب والمشورة.

كما أعرب الطرفان، وفق البيان، عن “الرغبة المشتركة في استمرار التعاون وتوسعته. وتوطيد التبادل الأمني والمعلوماتي، ودعم جهود العراق في نشر التهدئة بالمنطقة”.

وفي وقت سابق، بحث وزيرا خارجية السعودية الأمير فيصل بن فرحان والعراقي فؤاد حسين، العلاقات الثنائية بين البلدين. وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

ووفقا لبيان الخارجية العراقية فإن الوزيرين بحثا العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل الارتقاء بها إلى ما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين.

وكان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، غادر البلاد، الإثنين الماضي، متوجهاً للمشاركة في اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة بدورتها الـ77 المنعقدة في نيويورك.

ويتوقع مراقبون للشأن السياسي، أن يتحصل العراق خلال تلك المشاركة على دعم وإسناد دولي. في مجالات مهمة بينها مكافحة الإرهاب والفساد والخروقات السيادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى