مجتمع

آمبر هيرد من لقائها التلفزيوني: ما زلت أحب جوني ديب (فيديو)


فاجأت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد جمهورها بتأكيدها أنها لا تزال تحب زوجها السابق الممثل الأمريكي جوني ديب.

جاء هذا بعد أيام من صدور حكم قضائي ضدها لصالح جوني ديب بالتعويض في دعوى التشهير التي رفعها ضدها بسبب مقال كتبته عام 2018، وتحدثت خلاله عن لجوء ديب للعنف الجسدي ضدها.

وقالت في مقابلة ستبث بالكامل على قناة NBC الجمعة: “أنا أحبه لقد أحببته من كل قلبي وحاولت قصارى جهدي لجعل علاقتنا أعمق، ولم أستطع، ليس لدي أي مشاعر سيئة أو سوء نية تجاهه على الإطلاق“.

وتحدثت آمبر هيرد خلال المقابلة عن خسارة المعركة القضائية الشهيرة، أمام الممثل العالمي جوني ديب، مؤكدة أنها لا تلوم هيئة المحلفين لأن “ديب شخصية محبوبة وممثل رائع“.

وأضافت أنها لا تهتم بماذا يفكر الناس وماذا يعتقدون بشأنها. مؤكدة أنها لا تهتم برأيهم فيما حدث بخصوصياتها ومنزلها وعائلتها. مشيرة إلى أنها “لا تعتقد أن شخصا عاديا كان يود معرفة ما كان يجري خلف الأبواب المغلقة”.

وفي مطلع يونيو/ حزيران 2022 بعد 6 أسابيع من الشهادة والتغطية الإعلامية الشاملة، حكمت هيئة المحلفين بالإجماع لصالح الممثل جوني ديب في دعوى التشهير. مؤكدة أن آمبر هيرد قدمت مزاعمها “بخبث حقيقي”، كما جاء بحيثيات الدعوى. كما قررت المحكمة منح 10 ملايين دولار لـ”ديب” كتعويضات، إضافة إلى 5 ملايين دولار تعويضات عقابية، ونظرًا لوجود حد أقصى للتعويضات العقابية في ولاية فيرجينيا، سيتعين على “آمبر” دفع 350 ألف دولار فقط من أصل 5 ملايين دولار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى