تركيا

أردوغان بين مطرقة داود أوغلو وسندان قليجدار أوغلو


في مؤشر على تعاون مستقبلي ربما يهدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التقى زعيم المعارضة الرئيسي في البلاد، كمال قليجدار أوغلو مع رئيس الوزراء السابق، أحمد داود أوغلو، زعيم حزب المستقبل المعارض الجديد.

ونقل موقع أحوال التركي عن موقع خبر تورك، عن زعيم حزب الشعب الجمهوري، قليجدار أوغلو قوله إن الزيارة كانت تهدف إلى تهنئة حليف أردوغان السابق بتأسيس حزب المستقبل المعارض الجديد، وناقش الطرفان خلال اللقاء الذي استمر ساعتين، الثلاثاء، المشكلات الحالية التي تواجه تركيا، بما في ذلك الاقتصاد.

وأشار قليجدار أوغلو في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع الذي عقد في مقر حزب المستقبل بأنقرة، إلى أن أهمية الزيارة تكمن في الاتفاق على تشكيل خطاب مشترك والتشاور المتبادل خلال الأيام المقبلة، مضيفا: عبرنا عن رغبة التغيير في تركيا حيث يمكن للجميع التعبير عن أفكارهم بحرية”.

وشغل داود أوغلو منصب رئيس الوزراء، ورئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم خلال الفترة من 2014 إلى 2016، حتى اختلف مع أردوغان رفيقه السابق وأُجبر على التنحي، حيث استقال من الحزب في سبتمبر من العام الماضي قبل أن يؤسس حزبه الجديد المنافس لحزب العدالة والتنمية في ديسمبر.

من جانبه، قال داود أوغلو إنه من المهم الحفاظ على العلاقات مع حزب الشعب الجمهوري باعتباره أقدم حزب في تركيا، لافتا إلى أن حزب المستقبل يسعى إلى تشكيل برنامج سياسي يحتضن المجتمع التركي بأسره.

 وأضاف: أود أن أشكر (كيليجدار أوغلو) على الزيارة. نحن مصممون على مواصلة المشاورات في كل مرحلة في الفترة المقبلة.

وفي وقت لاحق، قال زعيم حزب المستقبل لصحيفة سوزجو إنه منفتح على الحوار مع الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطية (السجين حاليا) صلاح الدين دميرطاش، بعد دعوة من الأخير للوحدة بين أحزاب المعارضة في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى