تركيا

رسميا.. أردوغان يرسخ نفوذه في ميناء مقديشيو بالصومال لـ14 عاما جديدة


بعقد لمدة 14 عامًا جديدة، يواصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بسط نفوذه على ميناء العاصمة الصومالية مقديشو، في خطوة جديدة لترسيخ الوجود التركي في البلد الإفريقي.

ووقعت شركة مشغل الموانئ التركي «البيرق» عقد تشغيل لميناء مقديشو مع الحكومة الاتحادية الصومالية، وهو ما يمنح الشركة امتيازًا مدته 14 عامًا جديدة لإدارة الميناء، الذي كانت تديره الشركة منذ سنة 2014.

جاء التوقيع على الصفقة بعد أيام من المناقشات بين مجموعة البيرق والحكومة الصومالية حول تقاسم الإيرادات، من بين القضايا الرئيسية الأخرى المحيطة بالصفقة، بحسب وكالة الأناضول المملوكة للدولة التركية.

وفي عام 1991، توقف ميناء مقديشو عن العمل نهائيًا بعد سقوط الحكومة وقتها، ثم أعيد فتحه إبان عمل القوات الدولية لحفظ السلام بسبب الحرب الأهلية في البلاد عام 1992.

وفي عام 1995، أعيد إغلاقه عقب خروج القوات الدولية لحفظ السلام، وأعادت المحاكم الإسلامية التي سيطرت على الصومال فتحه مجددًا في عام 2006.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى