رياضة

برشلونة يضع خطة جديدة لإعادة ميسي


أجرت إدارة نادي برشلونة دراسة داخلية لإيجاد طريقة تمكنها من إعادة الأرجنتيني ليونيل ميسي لصفوف الفريق الكتالوني من جديد.

ليونيل ميسي غادر برشلونة مجانا في صيف عام 2021 صوب باريس سان جيرمان في عقد يمتد لموسمين، رغم إعلانه قبلها رغبته في البقاء مع البارسا.

برشلونة عانى في ذلك الوقت من أزمة مالية خانقة تسببت في صعوبة تسجيل عقد ميسي الجديد في رابطة الدوري الإسباني، رغم أن اللاعب وافق على تخفيض 50% من راتبه.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية نشرت تقريرا أكدت خلاله أن إدارة البارسا تفكر حاليا في إعادة العلاقات مع ميسي من أجل رؤيته في النادي من جديد في صيف عام 2023.

وقالت الصحيفة إن عرض برشلونة لميسي سيتضمن كذلك مرحلة ما بعد الاعتزال، بجعله سفيرا للنادي حول العالم.

لكن قبل ذلك، سيكون على ميسي التكيف مع سلم الرواتب الحالي داخل نادي برشلونة، فضلا عن القبول بإمكانية الحصول على عدد أقل من دقائق اللعب بناء على قرارات المدرب.

 

التقرير أوضح أن إدارة برشلونة تعمل جاهدة على إعادة ميسي، الذي يعد أحد أبرز أساطير البارسا، حيث تعتقد الإدارة أن القيمة التسويقية للنادي ستتضاعف، وأن وجود اللاعب سيجلب العديد من الفوائد المالية.

كما أوضحت الصحيفة أن داخل برشلونة هناك قناعة بأن ميسي سكون متحمسا للعودة للنادي من جديد، إلا أنها تظل مجرد افتراضات حتى الوقت الحالي.

جدير بالذكر أن تلك الأخبار تظهر بعد التسريبات التي خرجت مؤخرا بخصوص وضع ليو شروط تعجيزية لتجديد عقده مع النادي في عام 2020.

وكان من أبرز مطالب ميسي توفير غرفة خاصة به في ملعب “كامب نو” لعائلته وعائلة لويس سواريز، بجانب طائرة خاصة يستقلها جميع أفراد الأسرة إلى الأرجنتين خلال فترات الاحتفال بعيد الميلاد، فضلا عن مكافأة قدرها 10 مليون يورو للتوقيع على العقد الجديد.

كما شملت طلبات ميسي استرداد التخفيضات في الأجور التي قام بها النادي بسبب جائحة كورونا بفائدة 3%.

كذلك طلب ميسي بوضع شرط جزائي رمزي في العقد الجديد تبلغ قيمته 10 آلاف يورو بعدما كان يبلغ 700 مليون يورو، حتى يكون قادرا على مغادرة برشلونة في الوقت الذي يريده، تبعا لما نقلته صحيفة “ماركا”.

يذكر أن ميسي كان يتقاضى راتبا سنويا في برشلونة يصل إلى 74.9 مليون يورو صافي بعد خصم الضرائب وذلك قبل رحيله عن النادي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى