الخليج العربي

محمد بن زايد يعزي مستشار النمسا في ضحايا هجمات فيينا


نشر ولي عهد أبوظبي في تغريدة على موقع تويتر “خالص العزاء والمواساة إلى عائلات وذوي الضحايا.. نقف متضامنين مع حكومة النمسا وشعبها في مواجهة الإرهاب والقوى التي تقف وراءه.

وقد أعرب الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، يوم الثلاثاء، عن تعازيه لمستشار النمسا، سباستيان كورتس، في ضحايا الهجمات الإرهابية التي استهدفت الأبرياء في العاصمة فيينا.

أطلق مسلحون النار،مساء الاثنين، في 6 مواقع وسط مدينة فيينا، مما أسفر عن مقتل 4 مدنيين، ونحو 14 جريحا، نصفهم بحالة حرجة.

وندد المستشار النمساوي، الثلاثاء، بالهجوم وقال إن هجوم فيينا هجوم إرهابي بكل وضوح، مضيفا “سندافع عن ديمقراطيتنا وسنتعقب الضالعين في الهجوم ومن يقفون خلفه”.

وأصدر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، الذي شهدت بلاده هجومين داميين بسكين في باريس ونيس في الأسابيع الأخيرة، بيانا يعبّر عن الصدمة والأسف.

وقال ماكرون “هذه أوروبا التي ننتمي إليها… لا بد أن يعرف أعداؤنا مع من يتعاملون. لن نتراجع”، بحسب ما نقلت رويترز.

وفي العالم العربي، أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، نايف الحجرف، الهجوم، معربا عن “خالص تعازيه ومواساته لأهالي الضحايا وللشعب النمساوي الصديق”.

كما أكد على “مواقف مجلس التعاون الثابتة تجاه الإرهاب والتطرف، ونبذه لكافة أشكاله وصوره، ورفضه لدوافعه ومبرراته، وأيا كان مصدره، والعمل على تجفيف مصادر تمويله ودعمه”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى